Languages:       English   |     Française  
الكشوفات العلمية البحوث الإنسانية الكتب الصادرة البرامج المرئية البرامج الصوتية قضية للحوار الصدى الإعلامي
الرئيسية » الكشوفات العلمية » كيف أحل تعالى أكل الميتة في حال الاضطرار؟!
مشاركة   أرسل إلى صديق   حفظ   طباعة
كيف أحل تعالى أكل الميتة في حال الاضطرار؟!
يقول الباحث عبد القادر الديراني: إن الله تعالى أباح ما أُهلَّ لغير الله (ما ذبح على غير اسم الله) مع غيره من المحظورات عند الضرورة القصوى وخشية الهلاك جوعاً. قال جل شأنه في سورة الأنعام: {وَمَا لَكُمْ أَلَّا تَأْكُلُوا مِمَّا ذُكِرَ اسْمُ اللَّهِ عَلَيْهِ وَقَدْ فَصَّلَ لَكُمْ مَا حَرَّمَ عَلَيْكُمْ إِلَّا مَا اضْطُرِرْتُمْ إِلَيْهِ..}.

وقوله الكريم في آية أخرى: {..فَمَنِ اضْطُرَّ غَيْرَ بَاغٍ وَلاَ عَادٍ فَلاَ إِثْمَ عَلَيْهِ..}.

فهذا المضطر وقد انتابه جوع قاتل وأوشك على الموت ولم يجد ما يأكله من الطيبات، بل لم يجد أمامه إلا الحيوانات المحرَّم أكلها: كرجل ضال بفلاة مقطوع من الزاد، فلقد أحلَّ الله تعالى له المحرَّمات فليأكل من الميتة.. إذ أن شدة جوعه وتَطَلُّب جسمه للطعام يحيل عصارات معدته الهاضمة إلى عصارات قوية شديدة تنصبُّ بشدتها على الطعام (المحظور) بعد تناوله، وتستطيع بفعاليتها القوية الناتجة عن شدة الجوع قتل الجرثوم أو العامل الممرض أيّاً كان.

{فَمَنِ اضْطُرَّ غَيْرَ بَاغٍ}: لا باغياً الأكل عن غير ضرورة ولا يحتال من أجل أن يأكل، بل ليست له نية ولا إرادة فنفسه كارهة هذا الشيء وحذرة منه، ولكنه الجوع الكافر أكرهه وخشية الهلاك جوعاً. {وَلاَ عَادٍ}: لا يعود ثانية متعدِّياً بغير ضرورة لأن المعدة الجائعة فيها من العصارات الفعَّالة الكافية لقتل الميكروب فلا يُصاب الآكل المضطر بعكس غير الجائع. {فَلاَ إِثْمَ عَلَيْهِ إِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَحِيمٌ..}: باتباع ذلك يشفيه ويرحمه. إذ يمحي عن نفسه ما يمكن أن ينطبع بها ايضاً من صفات لا يريدها تعالى لعباده نتيجة أكله مضطراً من هذه المنهيات.

أضف تعليقك
 * الاســم:
 * البلـــد:
 * بريدك الإلكتروني:
(لا يظهر في المشاركة)
 * عنوان التعليق:
 * نـــص التعليق:
حرف متبقي للمشاركة
كود التحقق من الشخصية:
* أرقام و أحرف كود التحقق:
ملاحظة: جميع الحقول الموسومة بـ (*) مطلوبة
الكشوفات العلمية
الحجامة العلمية الطبية بقوانينها الصحيحة
التكبير على الذبيحة وأثره العلمي الإعجازي
الأثر العلمي الإعجازي لذكر اسم الله على الذبائح
ارتباط التكبير على الذبيحة بالشرائع السماوية
عودة أمر التسمية والتكبير على الذبائح بعد ضياعه
فكرة الاكتشاف الطبي وانطلاقته العلمية
أعضاء فريق البحث العلمي الطبي المخبري
خطوات البحث العلمي المخبري
شروط نجاح التجربة
تردد الأطباء في بادئ الأمر
مقارنات علمية بين طرق الذبح
أثر التكبير في التعامل مع الحيوان عند ذبحه
كيف أحل تعالى أكل الميتة في حال الاضطرار؟!
دور الحرارة والطهي في تطهير اللحوم من الجراثيم
دور التجميد والتبريد في عقامة اللحوم من الجراثيم
هل يُباح أكل الأسماك دون ذبحها مع التكبير؟
طرق وأساليب التكبير الخاطئة
القضاء على أمراض جنون البقر وانفلونزا الطيور (الأثر الروحي للتكبير على الذبيحة وتلاقي العلم معه)
انعكاس أثر التكبير على الذابح الذاكر نفسه
الرحمة غير المبنية على العلم تؤدي إلى الكفر
فائدة التكبير العائدة على المجتمع
الحكمة من تحريم الميتة والدم ولحم الخنزير
هل تغني التسمية عند الطعام عن التكبير أثناء الذبح؟
أثر الناحية النفسية على الناحية الجسدية
انتقادات موجهة بحق الذبح الإسلامي
طعام أهل الكتاب
الصدى الإعلامي العالمي لأبحاث التكبير
تعليقات ختامية
بحث الصيد


طـلـب تـأويــل آيــــة اقـتـرح قضيـة للحـوار سـؤالك وجـواب الموقـع تجـربتـك مـع الحجـامـة مكـتبــة الـجـــوال قريبـــــــاً